تسربات المياه

طريقة كشف تسريب المياه

تسرب المياه

تعتبر مشكلة تسرّب المياه من المشاكل التي تؤرق الأفراد بشكل كبير؛ وذلك لما تُلحقه من ضرر بالمباني والمنازل، لذلك لا بد من السعي الدؤوب للكشف عما إذا كان هناك تسريب مائي أم لا.

ويُعرف تسريب المياه بأنّه خلل يطرأ على توصيلات المياه بمختلف أشكالها، سواء كان ذلك في مواسير الصرف أو أكواعها أو مختلف أجزاء مواسير المياه، ومنها:

الحنفيات، والخزانات، والسخانات، فيتسبب ذلك الخلل بخروج المياه من المسار المحدد لها إلى محيط المواسير فتتجمع المياه بالقرب من الأماكن المحيطة بالتسريب كالأرضيات والجدران فتلحق الضرر بها نتيجة تفاعلها مع مواد البناء، وتآكل الحديد وتهالك الخرسانة، وبالتالي تفاقم المشاكل في حال التغاضي عن علاجها.

أنواع تسرب المياه

اقرا ايضا شركة كشف تسربات المياه بالرياض

التسربات الظاهرة: وذلك الخلل الذي يصيب التوصيلات البارزة أو القائمة في الجزء الخارجي من الحوائط والأرضيات ومُشاهدته بالعين المجردة كالحنفيات، والتوصيلات الخارجية، والسخانات، أو الخزانات العلوية، ويمتاز هذا النوع بسهولة الإصلاح والاكتشاف.

التسربات المخفية: يصيب هذا النوع من التسريب الوصلات الداخلية للمياه والتي غالباً ما تكون داخل في الجدران والأرضيات، ويُلاحظ الاختلاف الكبير بينها وبين التسربات الظاهرة نظراً لصعوبة اكتشافها، حيث لا يمكن ذلك إلّا بالاعتماد على النتائج التي يمكن ملاحظتها في المكان المحيط بالتسريب على هيئة تشوهات وتشققات وبقع ذات لون متغير.

طرق كشف تسريب المياه

تتعدد طرق الكشف عن تسربات المياه ما هو يدوي، وحتى نتأكد من ذلك نقوم بإغلاق كافة المصادر التي تمد المنزل بالمياه من محابس وحنفيات مع إعطاء كافة أفراد المبنى بعدم استعمال المياه نهائياً في الفترة الزمنية التي تُغلق فيها المصادر في خطوة لتحديد قراءة العداد ورصدها ويُفضل أن يستمر الحال على هذا النحو مدّة تصل إلى خمس ساعات وبعد مضي الفترة يتم قراءة العداد مرة أخرى، ففي حال تطابق القراءة الاولى والثانية يكون المنزل خالياً من التسريبات، وفي حال وجود فارق بينهما فإنّ ذلك يدل على مقدار المياه المتسربة ويستدعي الأمر الاستعانة بشركات كشف تسربات المياه لإصلاح المسألة بصورة سريعة كي لا تتفاقم المشكلة. طرق الوقاية من تسريبات المياه يٌنصح عادةً بالحصول على خدمات العزل للمنزل، وتعتبر هذه الخطوة بمثابة أسلوب وقاية للمنزل من كافة الأضرار التي قد تلحق به من المياه والحرارة، لذا لا بد من عزل الأسطح عزلاً مائياً وحرارياً ضد الرطوبة، بالإضافة إلى عزل الحمامات والجدران، بالإضافة إلى المسابح للحد من التسريبات الأرضية.

 ترشيد استهلاك الماء

الهدف من التحدث عن ترشيد استهلاك الماء هو توعية المستهلك بمدى أهمية المياه باعتبارها شريان الحياة، وتطوير الموارد المائية التي أصبحت مطلبا أساسياً لضمان حدوث التنمية المستدامة في جميع المجالات الصناعية، والسياحية، والزراعية، وذلك من خلال تغيير الأنماط، والعادات الاستهلاكية اليومية، بحيث يتسم السلوك الاستهلاكي للفرد أو العائلة بشكل عام بالعقلانية، والتوازن.

المقصود بترشيد الاستهلاك

لا يقصد من الدعوة إلى ترشيد استهلاك الماء الحرمان من استخدام المياه بقدر ما يقصد بها تربية النفس على التوسط وعدم الإسراف في الاستفادة من أعظم النعم التي أنعم الله بها علينا، والترشيد يعلم الأفراد كيفية الاستخدام الأمثل للمياه للاستفادة منها بأقل كمية ممكنة، وبأقل التكاليف المالية الممكنة في كافة المجالات. فوائد ترشيد استهلاك المياه التوجيه الصحيح نحو الاستعمال الأمثل للمياه الصالحة للشرب، وضرورة المحافظة عليها. تقليل قيمة فاتورة الاستهلاك الشهرية، وبالتالي تخفيف الأعباء المالية على المواطن. البعد عن الإسراف الذي نهى عنه الإسلام، والامتثال لقوله تعالى: (وَكُلُوا وَاشْرَبُوا وَلَا تُسْرِفُوا إِنَّهُ لَا يُحِبُّ الْمُسْرِفِينَ) [الأعراف: 31] استنزاف المياه الجوفية تتعرض المياه الجوفية لاستغلال عشوائي في ظل غياب القوانين والأنظمة الرادعة، ورافق ذلك استنزاف كميات المياه الكبيرة، وحدوث اختلال في التوازن بين الوارد الطبيعي المغذّي للخزّان الجوفي، وبين عملية السحب الزائدة للمياه عن طريق آبار ارتوازية ارتفع عددها بشكل عشوائي ملحوظ.

وسائل ترشيد استهلاك الماء

  • الصعيد الفردي فتح الصنبور عند الحاجة فقط، وإغلاقه بإحكام عند الانتهاء من استخدامه.
  • ضرورة تركيب قطع توفير المياه.
  • إجراء تصليح دوري للحنفيات، والمواسير الخاصة بالماء، والتي تحدث تسرباً في المياه.
  • الاستفادة من مياه غسل الفواكه والخضار في ري النباتات في الحديقة المنزلية. الصعيد الدولي والحكومي ضرورة بناء السدود، والخزانات، حيث تخزن المياه الفائضة.
  • ضرورة توعية الناس بأهمية المياه، وأهمية ترشيد استهلاكها.
  • محاولة إيجاد مصادر بديلة متنوعة للمياه؛ مثل: تحلية مياه البحر.
  • معالجة مياه الصرف الصحي، بحيث تصبح صالحة لعمليات الري، و الاستخدامات الصناعية.
  • بناء الآبار التي تُجمع فيها مياه الأمطار، واستخدام تقنيات الحصاد المائي. ضرورة إصلاح أية أعطال، أو تسريبات في المواسير، والوصلات الخاصة بالماء.
  • الصعيد الزراعي يجب ري النباتات في الصباح الباكر، أو عند الغروب، وذلك لتجنب تبخر المياه بشكل كبير، مما يضطر المزارع إلى الزيادة في عدد مرات الري حتى يحصل النبات على حاجاته.
  • استخدام الأساليب الحديثة في الري، وخاصة الري بالتنقيط، وذلك لتجنب فقد الكثير من المياه، و بالتالي توفيرها، وترشيد استخدام المياه الخاصة بالزراعة.

المياه

تعدّ المياه نعمةً خلقها الله تعالى للكون فصدق الله العظيم حين قال: ” وجعلنا من الماء كلّ شيءٍ حيّ “؛ فالماء يمثّل ثلثي سطح الأرض، كما يمثّل ثلثي وزن الإنسان، ويدخل في تركيب جميع الخلايا، وهو أهمّ عنصرٍ للحياة؛ حيث يستعمل في علاج كثيرٍ من الأمراض والمشاكل الصحيّة.

وروي عن سعد بن أبي وقاص عن النبيّ- صلّى الله عليه وسلّم- أنّه نهى عن الإسراف ولو كان على نهر جارٍ، وقال النبيّ -صلّى الله عليه وسلّم: (كل واشرب والبس وتصدّق في غير سرفٍ ولا مخيّلة) فالمسلم مأمورُ بالاقتصاد في كلّ شيء، ومنهيُّ عن الإسراف حتّى في الماء. مفهوم ترشيد المياه هو أن نستخدم الماء ونستفيد منه بأقلّ كميّةٍ وتكلفةٍ ممكنةٍ في جميع مجالات الحياة، ويجب على المجتمع أن يعزّز هذا المفهوم حين يستخدم المياه في الصّناعة والزّراعة والسّياحة، ويجب أن يزيد من حملات التوعية لتغيير العادات الاستهلاكيّة الّتي يمارسها الفرد.

الهدف من ترشيد المياه

  • الاستخدام الأمثل للمياه الصّالحة للشّرب والحفاظ عليها .
  • التّرشيد بشكلٍ عام للمياه، وخاصّةً في مجالات السّياحة والزّراعة.
  • الابتعاد عن الإسراف الّذي نهى عنه الله تعالى.
  • تخفيض قيمة فاتورة استهلاك المياه.

طرق الحفاظ على المياه

  • الوصول الى طريقة منخفضة التّكاليف في تحلية مياه البحر.
  • زيادة التّوعية في استهلاك المياه لجميع فئات المجتمع.
  • توعية المزارعين بالطّرق الأكثر حفاظا على المياه .
  • استعمال الدشّ أثناء الاستحمام بدلاً من ملء الحوض، وإغلاق الصّنبور وفتحه فقط عند الحاجه للمياه، وعدم الإطالة في الاستحمام.
  • عدم فتح صنبور المياه لمدّة طويلة أثناء الحلاقة وتنظيف الأسنان، ويفضّل تركيب موفّر للمياه.
  • فحص خزّان المرحاض بشكلٍ مستمر حتّى لا يكون هنالك تسريب يسبّب هدر المياه، وينصح بعدم سحب مقبض المرحاض كاملاً إلّا إذا دعت الحاجة إلى ذلك.
  • إجراء فحصٍ دوريّ لحنفيّات المنزل، والعمل على تصليح ما هو تالف منها. تنظيف سخّان المياه لإزالة الترسبّات الداخليّة.

طرق الحفاظ على المياه

  • في الزّراعة استعمال المواد العضويّة لتحسين تركيبة التربة .
  • استخدام الوسائل الحديثة في الريّ، ومن أهمّها الريّ بالتنقيط .
  • استخدام الريّ في الصّباح الباكر أو في المساء .
  • الزّراعة العضويّة لتحسين خصائص التّربة.
  • زراعة النّباتات المحليّة.